رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري

حوار/ إنجى المقدم: المنصات الالكترونية هى "المستقبل".. ولن تستطيع إرضاء الجميع

إنجى المقدم
إنجى المقدم
- "قواعد الطلاق الـ45" يناقش مشكلة الطلاق من منظور مختلف.. وشخصية "فريدة" تشبهني في هذا!

البساطة و التلقائية سر نجاحها، جمعت بين جمال الروح والشكل والموهبة، ولديها قوة ممتزجة بالطيبة والتواضع في تركيبة من الصعب أن تجدها في الوسط الفني، وذلك ما جعلها واحدة من أهم النجمات حالياً باختياراتها لأدوارها المتنوعة، هي الفنانة إنجي المقدم التي أمتعتنا الأيام الماضية بأدائها لشخصيتين مختلفتين تماما عن بعضهما ومن أزمنة مختلفة، الأولى "فريدة" في "قواعد الطلاق الـ45" و"شريهان" في مسلسل " ستات بيت المعادي"، لذلك حرص "وشوشة" على إجراء حوار معها لتكشف لنا عن أسباب مشاركتها في هذه الأعمال والصعوبات التي واجهتها وغيرها الكثير.

إلى نص الحوار..

في البداية.. ما الأسباب التي دفعتك للمشاركة في" قواعد الطلاق الـ 45"؟
عندما عرض علي المسلسل وقرأت السيناريو وشاهدت الفرمات الأجنبي المأخوذ عنه لم أتردد وواقت على الفور، وأكثر ما أعجبني أن العمل يناقش لأول مرة موضوع الطلاق من منظور مختلف بطريقة بسيطة كوميدية بعيدة عن الشكل المأسوي المعتاد عليه في الدراما، وبهذه المرحلة العمرية، وهل لو المرأة في سن متقدمة عندها فرصة أخرى للزواج وكيف يتعاملن مع سن اليأس وطريقة الحياة التي تختلف بعد الطلاق للزوجين و للأولاد.

هل شخصية "فريدة" تشبهك في الحقيقة؟
ما يجمعنا هو أنها امرأة عاملة ولديها الكثير من المشاغل من أولاد وزوج وأصدقائها وحياتها الاجتماعية فهي دائماً مشغولة وتحاول أن تحقق التوازن بين كل هذا.

ما تعليقك على الاتهامات التي يطلقها البعض على المسلسلات المأخوذة عن أعمال أجنبية؟
لن نستطيع أن نرضي الجميع، فبالتأكيد النسخة الأجنبية كان بها الكثير من التفاصيل التي لا تتماشى معنا وقمنا بحذفها وحتى لم يتم الإشارة لها في المسلسل، كما أن هناك أناس تنتقد وتقول أن هناك أشياء بعيدة عن مجتمعنا ونجد من يقولوا أن المسلسل عرض قصص تشبه حكايتهم و المواقف التي تعرضوا لها.

العلاقة بين شخصية "فريدة" و" عمر" في المسلسل بعد الانفصال كانت مختلفة عن النماذج التي اعتدنا أن نراها.. كيف رأيتها في وجهة نظرك؟
هناك نماذج مثلهم في الواقع، فأنا على سبيل المثال أبى وأمي كانوا مطلقين وعلى الرغم من ذلك كانوا أصدقاء جداً ودائماً معي في كل المناسبات فكان طلاقا متحضرا جدا، لكن نحن لا نعرض ذلك بل يتم التركيز على الخلافات والمحاكم والنفقة و غيرها من المشاكل.

تشاركين أيضاً في مسلسل "ستات بيت المعادي".. ما الذى جذبك له؟
شاهت النسخة الأجنبية من المسلسل فترة طويلة ولفتت نظري جداً وأحببت حدوتة الثمانينيات وشخصية "سيمون" حتى قبل أن يعرض علي تقديم النسخة العربية منه أو تطرح الفكرة، لأننى كنت أراها شخصية غريبة جداً. 

هل واجهت صعوبات في شخصية "شريهان" ؟
شخصية "شريهان" صعبة جداً ومركبة و فيها الكثير من التحولات، لأنها من الخارج تظهر على أنها مجنونة وعصبية و تافهة لا يهمها سوى مظهرها أمام الناس وتشعر أنها محور الكون، لكن من داخلها جدعة وطيبة وهو ما يظهر في العلاقة الغريبة بينها وبين زوجها و نرى كيف أنها وقفت بجانبه في وقت هجوم الناس عليه بعد مرضه.

ما رأيك في أعمال المنصات الإلكترونية؟
أرى أنها المستقبل، وأنا من محبى فكرة المنصات لأنها تجعل الأعمال متاحة للمشاهدين في أى وقت، و يعطي الفرصة لأنواع مختلفة وجديدة من الأعمال وتجعلها أكثر انتشاراً.

في النهاية.. ما الجديد بعد "قواعد الطلاق الـ45" و"ستات بيت المعادي"؟
أنا حالياً في فترة راحة بعد خمسة أشهر من العمل المتواصل، و لم أتعاقد على أي أعمال جديدة حتى الآن.