رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري

حوار| السيناريست ياسمين رفعت: "العيلة دى" نموذج مصغر لمشكلات المجتمع.. ووفاء عامر أنسب فنانة تقدم دور البطولة!

وشوشة
وشوشة
ads
تشارك السيناريست ياسمين رفعت، فى كتابة سيناريو مسلسل "العيلة دى"، للفنانة وفاء عامر، بالتعاون مع السيناريست أمانى التونسى، وكشفت "ياسمين"، فى حوارها لـ"وشوشة"، عن تفاصيل المسلسل وفكرته بالإضافة للقضايا والرسائل التى يتناولها، وتفاصيل أخرى داخل الحوار. 

بداية.. حدثينا عن تجربتك لأول مرة في التأليف وبعمل درامى؟
سعيدة بمشاركتى بمسلسل مهم للغاية مثل "العيلة دى"، فهى تجربة مهمه ومشرفة أن تكون بداية فى عالم السيناريو والدراما.

ماذا عن فكرة المسلسل والإطار العام له؟ 
هو مسلسل اجتماعى لايت كوميدى، يهم كل بيت ويتناول مشكلات أغلب البيوت المصرية، فهو بمثابة كتالوج للأسرة المصرية أو مرآة لشريحة من شرائح المجتمع. 

وماذا عن فترة التحضيرات والكتابة؟
استغرقت أكثر من 6 أشهر، ومازلنا فى مرحلة الكتابة.  

المسلسل بالتعاون مع السيناريست أمانى التونسى.. فماذا أضافت لكِ هذه التجربة؟
دعينى أخبرك، أن الدكتورة أمانى التونسى سيناريت بدرجة مبدعة، وتعلمت منها الكثير، ولم تبخل بأى معلومات تتعلق بالعمل ومساعدتى به، فأنا أتعلم منها الكثير، وأعتبر نفسى محظوظة بالتعاون معها فهو شرف لى.

وما الرسالة التى يناقشها المسلسل؟
المسلسل من فكرة الكاتب يسرى الفخرانى، وهو دائمًا مهموم بمشكلات المجتمع ولديه أفكار تهم شريحة كبيرة من مختلف الطبقات، ففكرة مسلسل العيلة دى تهم كل مصرى داخلها وخارجها، وخصوصا أنه نموذج مصغر من عائلات كتيرة مصرية، ويجمع بين المشكلات الحياتية وكيفية مواجهتها، بالإضافة إلى الحب والثقافة مع الاخلاق، ويحمل المسلسل رسالة هامة وهى أنه بالصبر تنال كل شىء لأننا نعيش فى واقع، فدائما مازال هناك فرصة ولم يتأخر الوقت لأننا يمكننا البدء من جديد. 

وما رأيك فى تجسيد وفاء عامر لدور البطولة فى المسلسل؟
وفاء عامر، هى فنانة محبوبة ولديها جمهور عريض، فهي أنسب فنانة تقدم شخصية دلال فى "العيلة دى" لانها قريبة من الجمهور.

كيف أثر عملك قبل الدخول لعالم السيناريو؟
بالطبع، أثر داخلى بشكل كبير، لأن عمل الموارد البشرية على مدار سنوات طويلة، يجعلك تقتربين من الشخصيات بتعامل مباشر، وبطبيعتهم المختلفة وسيكولوجية كل شخص من حيث الأفكار والمعتقدات والشرائح المجتمعية التى ينتمون لها، فهى بالطبع عالم لمخزون من المواقف والقصص المثيرة.