بالفيديو.. رضوى الشربينى تواصل مبادراتها الداعمة للمرأة وتتبنى قضية "القايمة"‎

رضوى الشربينى
رضوى الشربينى
فى مبادرة جديدة منها لمواصلة دعم المرأة واستعادة حقوقها ومساندتها، استعرضت الإعلامية رضوى الشربينى، عبر برنامجها "هى وبس" علي قناة سي بي سي سفرة، أحد أكبر القضايا التى تواجه المرأة بعد انفصالها ومعاناتها فى استعادة حقوقها بسبب قضية "القايمة"، وذلك بعد عدة حلقات تناولت خلالها قضايا النفقة وكيفية استعادة السيدات حقوقهن.


واستضافت "الشربينى"، خلال حلقتها الجديدة الأخيرة 6 نماذج من ضحايا القهر الزوجى بينهن سيدة تدعى "هاجر لطفى"، وهى ربة منزل، بعدما تعرضت للظلم الذى عاشته بسبب جبروت زوجها وجعلها تعمل "خادمة" لدى والدته وشقيقاته البنات حيث كانت تسكن فى منزل العائلة، وقد حصل فيديو تلك الفقرة علي مايزيد عن 3 مليون مشاهدة.



وأوضحت "هاجر"، خلال الحلقة أنها تزوجت وهى طالبة بكلية الآداب قسم اعلام، وكان يرفضون إتمام تعليمها لعدم تحمل مصاريف دراستها، مشيرة إلى أنها حملت مبكرا فى بداية زواجها وكانت تعانى من التعب لفترات متعددة ولكنها تحملت من أجل البقاء على معيشتها وحياتها الزوجية. 



واضافت "هاجر"، للإعلامية رضوى الشربينى خلال برنامجها "هى وبس" عبر قناة CBC سفرة، أن المشكلات زادت حدتها وتطورت إلى تعدي زوجها عليها بالضرب مما أدى لتركها منزل الزوجية والعودة إلى منزل أهلها لنحو ثلاث مرات، وتطور الأمر إلى رفع قضية طاعة عليها، ثم فاجأها بزواجه من قناة أخرى وأن شرطها الوحيد لمهرها هو أن يقوم بتطليقها وحرمانها من كافة حقوقها، وقام بالفعل بتطليقها غيابيا، وقام أشقائه بسرقة منقولاتها كاملة وبيعها، باكية :" دمرونى وأنهوا حياتى"، مما جعل رضوى الشربينى تنهار على الهواء من البكاء من شدة تأثرها ووقع الظلم على هاجر دون حيلة منها للدفاع عن نفسها أو حقها. 



وكانت الإعلامية رضوى الشربينى، تناولت  سلسلة فى الحلقات السابقة عن قضية "النفقة" وتبنتها إعلاميا وقامت بتسليط الضوء عليها بشكل ايجابى بدعم من الجهات المختصة من بينها وزارة التضامن الاجتماعى.


جدير بالذكر، أن برنامج "هى وبس"، يذاع أيام الخميس والجمعة والسبت من كل اسبوع على شاشة قناة "cbc سفرة"، على الهواء مباشرة.