رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري

كيف لعب القدر بين عمرو دياب ومحمد منير وجمع بينهما فى 4 أشياء مشتركة؟‎‎

وشوشة
وشوشة
كل شخص منا لديه العديد من الذكريات مع أغاني "الهضبة" عمرو دياب، و"الكينج" محمد منير، فكل نجم منهما استطاع أن يحفر أغانيه في أذهاننا جميعًا، فهما كانوا ومازالوا رفقة في حياتنا ونستمع لهم في حزننا وفرحنا، فالحديث عنهما لا يوفي في حق موهبتهما الكبيرة.


ولأن اليوم يحل عيد ميلاد "الهضبة"، وأمس احتفل "الكينج" بعيد ميلاده، في هذا السياق، سنكشف لكم كيف لعب القدر، وتدخل في حياة النجمين وجمع بينهما بـ4 أشياء مشتركة.

 

ذات الشهر
يحتفل النجمين محمد منير وعمرو دياب، بعيد ميلادهما بذات الشهر، حيث ولد "الكينج" يوم 10 أكتوبر، و"الهضبة" 11 من نفس الشهر.

 
اكتشاف هاني شنودة
أما هنا فذات الشخص أكتشفهما وهو الموسيقار هاني شنودة، حيث كشف في إحدى البرامج اكتشافه لمحمد منير، مشيرًا إلى أنه حينما شاهده للمرة الأولى طلب منه أن يأتي في اليوم التالي ومعه شخص بدف نوبي بينما أحضر هو فرقته، وأوضح أنه سجل مع "منير" أول أغنية له في المنزل وكانت تحمل اسم "دنيا رايحة ودنيا جاية".

 

وعن اكتشاف عمرو دياب، فقال هاني شنودة: "حسن حظ عمرو دياب إني كنت متواجد في حفله في بورسعيد، وكمان من حسن حظي إني قابلته عشان اكتشف هذه الموهبة الكبيرة فكل حاجة في الدنيا مشتركة"، متابعًا: "عمرودياب جالي وأنا في الفندق في بورسعيد وقالي عايز أغني ولما سمعته أعجبت بصوته جدًا وقولتله عندك مشكلتين إقامتك في بورسعيد، ولكن بعد ذلك جاء إلى القاهرة وبدأ مسيرته".



ذات الفريق المُفضل في كُرة القدم 
اشتهر النجمين عمرو دياب، ومحمد منير بإنتمائهما الشديد وكثرة حبهما لنادي الزمالك، وتدوال مؤخرًا على "السوشيال ميديا" صورة قديمة لـ"الهضبة"، وهو يرتدي "تي شيرت" الزمالك داخل استاد القاهرة، حيث ظهر ومعه الفنان الراحل سامي العدل والمطرب مدحت صالح، وعددًا من النجوم. 

استمرار النجاح على مدار سنوات 
ونختُم مع آخر شيء القدر جمع فيه بين محمد منير، وعمرو دياب، وهو استمرار النجاح على مدار العديد من السنوات، فكل نجم منهما منذ بدايته وحتى الآن يحققان النجاح الكبير، حيث مر أكثر من 38 عامًا على مشوار "الهضبة"، وحوالي 44 عامًا على نجاح "الكينج" ومازال الجمهور ينتظر أعمالهما الفنية حتى الآن.