رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

"الفن المصرى عملها قبلك".. نيللى كريم ومحمد ممدوح سبقا "خافيير" في الإعلان بإشاعة‎‎

وشوشة
وشوشة

كثير ما نحدث ونكتُب العديد من التقارير حول الأعمال المصرية المُقتبسة من الأفلام الأجنبية، ولكن اليوم سنتحدث عن اقتباس من نوع آخر وهو الحملة الدعائية للعمل الفني، حيث انتشر بالأيام الماضية ضجة عالمية أثارها الشاب الإسباني "خافيير" بعدما ادعى أنه كان في غيبوبة واستيقظ منها ليجد نفسه يعيش في عام 2027، وحيدًا في عالم خالي من البشر، وكل هذا اتَّضح أنه دعاية لمسلسل إسباني جديد.

 

 والمفاجأة أن هذه الطريقة للحملة الدعائية للعمل الفني، استخدامها الفن المصري من قبل بحوالي 4 سنوات، وسنكشفها لكم بالتفاصيل في السطور التالية.

 

 

قصة "خافيير" الذي يعيش في عام 2027

  

كشفت إحدى شركات الإنتاج الإسبانية حقيقة الشاب الغامض "خافيير"، والذي اشتهر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بـ"الناجي الوحيد"، فهو ادعى مثلما ذكرنا إنه استيقظ  في عام 2027، ووجد نفسة وحيدًا، وقام بنشر العديد من الفيديوهات التي تُثبت صحة حديثه لشوراع وأماكن سياحية معروفة وفارغة من أي بشر.

 



وأكدت الشركة المنتجة أن كل ما حدث هو حملة دعائية لمسلسل إسباني جديد يحمل اسم "Único Sobreviviente"، وسيطرح قريبًا على إحدى الشبكات الإسبانية، كاشفًا أن الحسابات التي انتشرت لهذا الشاب جزءً من حملة  فريدة من نوعها للشركة حيث أثارت الجدل، وهذا هو المطلوب، وتابع المنتج التفيذي للمسلسل أن الشركة  أنشات حساب على تطبيق "تيك توك" للترويج عن العمل بشكل جديد قبل طرحه في وقت قريب.


"الفن المصري عملها قبلك"


 
@unicosobreviviente

Responder a @marianav_0510

♬ sonido original - Único Sobreviviente
@unicosobreviviente

🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻

♬ Suspense, horror, piano and music box-剪辑版 - takaya



كل ما ذكرناه سابقًا هو ما حدث خلال الحملة الدعائية لفيلم "بشتري راجل"، الذي تم عرضه عام 2017، فكانت فكرة الحملة مستوحاه من قصة الفيلم ذاته حيث أن القصة تدو حول نشر "شمس" التي تلعب دورها الفنانة نيللي كريم، لإعلان على "فيس بوك" تطلب فيه متبرع بحيواناته المنوية مقابل مبلغ مادي حتى تستطيع تحقيق حلمها في الأمومة بطريقة رسمية.

 

وأنطلقت الحملة يوم 19 يناير عام 2017، وجاء ذلك من خلال صفحة تحمل اسم الفيلم "بشتري راجل"، وتم نشر فيديو لفتاة تطالب متبرع بحيواناته المنوية من أجل الإنجاب، وبدأت الصحف المصرية والعربية في تغطية الحملة، والتي وصلت إلى أكثر من 40 موقع وصحيفة ومجلة، كما تناول العديد من المشاهير والنشطاء على الانترنت الموضوع.

 


وبعد مرور 4 أيام على الحملة التي أثارت الجدل في ذلك الوقت، فاجأة الإعلامية لميس الحديدي ببرنامجها "هنا العاصمة" الذي كان يتم إذاعته على قناة "cbc" وكشفت حقيقة الحملة الدعائية، وقالت نيللي كريم، خلال البرنامج إن القائمين على الفيلم أنهم قاموا بالترويج للعمل باستخدامهم القصة الحقيقية للفيلم، وشاهدت ردود الأفعال على الفيديو الذي نشر بالعديد من المواقع والصفحات وتفاجأت بها.

 

فيلم "بشترى راجل" بطولة نيللي كريم، محمد ممدوح، لطفي لبيب، ليلى عز العرب، محمد حاتم، سيناريو وحوار إيناس لطفي وإشراف وائل حمدي، ومن إخراج محمد علي.