رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

بعد براعتها فى الشر.. دنيا عبدالعزيز تحل شفرة أى شخصية بالموهبة والخبرة

دنيا عبدالعزيز
دنيا عبدالعزيز
جمعت الفنانة دنيا عبدالعزيز، بين الموهبة والخبرة، فهي قادرة على فك شفرة أي شخصية تقدمها بمنتهى الصدق و الاتقان، فهي قادرة علي إقناع الجمهور في كل شخصية ظهرت بها، ففي العام الماضي حققت نجاح كبير في مسلسل "البرنس" بدور "شيماء" وتعاطف معها الجمهور بشكل كبير لما تعرضت له من ظلم من زوجها "فتحي البرنس"، لتطل علينا هذا العام بمسلسلين هما "اللي مالوش كبير" و"المداح"، وقدمت من خلالهم أشكال مختلفة من أدوار الشر. 
 
ظهرت دنيا في مسلسل" اللي مالوش كبير" بشخصية "نادين" الصديقة الخائنة، ففي بداية الأحداث تظهر على أنها الصديقة المخلصة الوفيه" لغزل" وهو دور ياسمين عبدالعزيز، والتي تنصحها عندما تقع في أي مشكلة، لكن مع مرور الأحداث نكتشف وجهها الحقيقي أنها متزوجه من زوج صديقتها سراً وتبلغه بكل تحركاتها وتساعده في تنفيذ مخططته ضدها، فجسدت بهذه الشخصية المعنى الحقيقي للشخصية الانتهازية المخادعة، فهي لم تظهر بالصورة النمطية المعتادة لنوعية أدوار الشر، بل كانت شخصية تعبيرتها هادئة معظم الوقت وتسيطر على انفعالاتها. 
 
تمكنت دنيا من ابهارنا بقدرتها على التحول بسلاسة بين مشاعر الطيبة والصدق التي كانت تتظاهر بها أمام "غزل" وبين الخبث والحقد الذي يظهر عليها بعد ثواني من مكالمة أو مقابلتها، وهذا ما جعل الشخصية صادمة للمشهد، لأنها تؤكد أن لأشخاص الذى تثق بهم وتعتبر أقرب الناس قد يغدون بك في أي لحظة، وكان واضحاً في المشاهد أن هناك تناغم وانسجام بينها وبين ياسمين عبدالعزيز وخالد الصاوي، مما جعل عند المشاهد حالة من المتعة بالمباراة التمثيلة التي كانت بينهم. 
 
أظهرت دنيا مستوي آخر من الشر بشخصية "منال" في المداح "، وعرضت من خلالها إلى أين ممكن ان تصل الغيرة بين الأشقاء، و ذلك ما ظهر بعلاقتها بأختها "رحاب"  وغيرتها منها بعد أن اختار "صابر" وهو دور حمادة هلال، الذي كانت تحبه أن يتزوج من أختها و لم يختارها هي، لتقرر عمل حجاب لشقيقتها من أجل حدوث فراق بينها وبين "صابر" ، فكان الحب والغيرة الدافع وراء الشر الذى في داخلها، و هذا ما جعلها تتصرف تصرفات دون أن تحسب عواقبها.